أصدرت  شركة سامسونغ  شاحن بطارية اللاسلكي  يحتوي  على جهاز تعقيم  يشتغل بالأشعة  فوق البنفسجية.

هذه العلبة التي تباع بحوالي ٦٠ دولارا   توضع فيها  الهواتف الذكية،  السماعات، وكل  الأجهزة التي  تستعمل يوميا. وخلال مدة  ١٠ دقائق، يتم تنظيف وتعقيم  هذه الأجهزة  من كل الجراثيم والبكتيريا  المتواجدة عليها.

تعد سامسونغ  أول شركة عالمية  تعرف بصناعة وبيع الشاحن اللاسلكي  ١٠ واط  الذي  يطهر ويعقم  الهاتف!!

كيف  ذلك؟  بفضل  الأشعة  فوق البنفسجية. تذكر  الشركة عملائها  أن الشعاع فوق البنفسجي من نوع  “س” يزيل ٩٩٪ من الجراثيم والبكتيريا  المتواجدة بالجهاز.

لم تعلن الشركة إذا كان الشاحن فعال  ضد  فيروس كورونا، لكن يجب ان تعلم أن الشركات والمؤسسات  العمومية تستخدم المصابيح المزودة بالشعاع فوق البنفسجي من نوع “س”  لإزالة أثر هذا الفيروس  الخطير من المكاتب و المقاعد والأرضية وباقي الأثاث الأخرى .

هذا الشاحن يحتوي على زر  بالواجهة الأمامية،  وعند الضغط على الزر تتم عملية  التعقيم.  

تعقيم أثناء ١٠  دقائق

تم تسويق هذا الجهاز  أولا بآسيا، وحاليا  بأوروبا.
يأخذ  الشاحن شكل علبة  صغيرة  حيث يتم وضع الأداة  التي تحتاج  التنظيف والتعقيم كالهواتف الذكية والسماعات ثم نقوم بإغلاق الغطاء وبعدها  نضغط  على  زر الواجهة وتبدأ  عملية التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية.
هذه العملية تستغرق ١٠ دقائق فقط، الشركة المصنعة تحذر عملائها بعدم تجاوز  هذه المدة تفاديا لإتلاف الجهاز. وهذه  العشر دقائق كافية لتعقيم الجهاز بشكل كامل، والتوقف يكون تلقائيا.

يباع هذا الشاحن  بحوالي ٦٠ دولارا ويقبل جميع أنواع الهواتف التي تصل حجم شاشاتها  ٧ بوصات.

ويمكن أيضا استخدام  هذا الشاحن لتعقيم  باقي الأدوات والأجهزة  غير الالكترونية والقابلة للشحن  كالنظارات مثلا .    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *