لقد ركزت أخبار يوم الأربعاء بخصوص بلايستيشن5 على إخراج لشيء جديد تمامًا مع وحدة التحكم المتوقع في 12 نوفمبر. وأبرز التفاصيل الرئيسية أكدت تسريبًا سابقا في أغسطس حول بس5 وهو عدم دعم التوافق فيها مع النسخ السابقة.

واستفسرت مجلة الألعاب اليابانية فاميتسو، في مقابلة يوم الأربعاء، رئيس شركة سوني جيم رايان عن توافق وحدة التحكم الجديدة مع أقراص بس1 و بس2 و بس3 أو التنزيلات. فأدلى ريان أن “الهندسة الخاصة بـ بس5” تعني أن فريق التصميم كان يركز اهتمامه في الغالب على “الاستخدام المتزامن لمحركات أقراص الحالة الصلبة عالية السرعة ومتحكمات ديوال سانس الجديدة”.

وتابع رايان لنفس المجلة أن سوني عزمت على دعم “100 مليون لاعب” في بلاي ستايشن4 من خلال تطوير التوافق مع “99٪” من ألعاب بس4 ، لأنها “تعتقد أن هؤلاء اللاعبون سيفضلون أيضا تشغيل ألعاب بس4 على بس5. “

“لماذا قد يلعب الشخص هذا؟”

لا يبين الإعلان ما إذا كانت ألعاب بس1 المشتراة سابقا للاستخدام على بس4 ستنتقل إلى بس5. كما أنه لا يوضح قدرة اللاعبين الحالية على بث ألعاب الجيل الأقدم إلى جهاز بس4 انطلاقا من خدمة الاشتراك السحابي لبلايستايشن ناو أو ما إذا كان ينبغي توقع الانتقال في نوفمبر بسلاسة إلى بس5. ولم يرد على الفور ممثلو شركة سوني على هذه التساؤلات حول الميزات المحتملة.

إن البيان العاطفي الحالي أعلاه لريان حول التوافق مع الإصدارات السابقة مثير للفضول ، مع الأخذ في الاعتبار أنه قد سخر سابقًا من شدة التعلق بأجيال قديمة لوحدات التحكم. وكما قال لمجلة تايم في عام 2017:

“عندما سهرنا على ميزة التوافق مع الإصدارات السابقة ، يمكنني القول إنها واحدة من الميزات المطلوبة جدا ، ولكنها لا تستخدم في الواقع كثيرًا. ولقد كنت مؤخرا في حدث غران توريسمو حيث كان لديهم ألعاب بس1 و بس2 و بس3 و بس4 وتبدو ألعاب بس1 و بس2 قديمة، فلماذا قد يلعب الشخص هذا؟”

من الراجح أن ريان يعتبر أن الجيل القديم لم يساعد من خلال مبيعات بلايستيشن كلاسيك الباهتة في عام 2018. وبالمقارنة ، فقد جذبت بشدة شركة ميكروسوفت عشاق الألعاب القديمة من خلال عروض لمبيعات متوافقة مع النسخ القديمة على كل من أجهزة سلسلات إكسبوكس وان وإكسبوكس. مما يعني أنه يمكن للاعبين في نظام إكسبوكس توقع وصول عادي للمشتريات السابقة (سواء في شكل قرص أو كشراء رقمي) عبر أجيال متعددة من وحدات التحكم والاستفادة من ترقيات الدقة والأداء على أساس كل لعبة على حدة. وما زال ينتظر البعض معرفة ما إذا كانت ألعاب بس4 التي تعاني من مشكلات في الأداء قد تتلقى ترقيات خاصة في بس5 ، على الرغم من أن “وضع التعزيز” الاختياري لـبس4 برو أظهر بالفعل أن بعض الألعاب لازالت في حاجة إلى تصحيحات خاصة للاستفادة من أحدث الأجهزة.

ولم تتحدث أخبار بلايستيشن5 ليوم الأربعاء عن مزيد من التفاصيل حول التعزيزات الإضافية لألعاب بس4 وكيفية اشتغالها على وحدة التحكم القادمة. وبدلاً من ذلك ، تم العلم بأن بعض ألعاب بلايستيشن5 الرئيسية ، خاصة لعبة أوريزون: فوربيدن ويست ولعبة سبيدرمان لمرفال: مايلس مورالس ، سيتم خروجهما في وقت واحد على أجهزة بس5 و بس4. ويبدو أن هذا لا يتلائم إلى حد ما مع تعليقات سوني الأخيرة حول الحفاظ على “الأجيال” بدلاً من خطة “دعم التوافق” على غرار إكسبوكس لأهم ألعابها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *